مشـــــــــــروع

﴿ملتقيات رحمة للعالمين﴾

للتعريف بالإسلام ومحاسنه لغير المسلمين

التعريف:

هو عبارة عن ملتقيات كبيرة لتعريف غير المسلمين بسماحة الإسلام ودعوتهم إلى الإسلام، بوسائل إبداعية محببة.

 

الأهداف:

  1. تحقيق أحد أهم المكتب وهو بذل الدعوة إلى الله عز وجل بالحكمة والموعظة الحسنة.
  2. إبراء الذمة بتعريف الوافدين بلغاتهم على محاسن ديننا الإسلامي العظيم.
  3. المساعدة المعنوية للراغبين في اعتناق الإسلام، وتقديم المشورة والمساندة اللازمة، بواسطة الدعاة المختصين بمختلف اللغات.

 

الفئة المستهدفة:

  • الوافدون من غير المسلمين، ولاسيما المتحدثين باللغات الإنجليزية والفلبينية والصينية والنيبالية والهندية.

 

الأنشطة والبرامج:

-ملتقى شهري بأحد اللغات حسب الخطة التنفيذية المرسومة، ويتضمن كل لقاء:

* برنامجاً ترفيهياً مناسباً.

* برنامجاً رياضياً يتناسب مع ميول الجالية المستهدفة.

* التحفيز بالجوائز والهدايا القيمة.

* إهداء الكتب التعريفية المختصرة.

* محاضرة تعريفية بواسطة الداعية المختص.

* ختام البرنامج بالشكر وتوزيع الهدايا وجوائز السحوبات على الأرقام، وتلقين من يرغب الدخول في الإسلام، وتوثيق معلوماته للتواصل لاحقاً لتعليمه.

 

 

احتياجات المشـــروع:

  • دعم ميزانية المشروع.

 

ثمرات المشروع:

  1. تحقق أحد أهداف المكتب وهو الدعوة إلى الإسلام بعد أن يتم التعريف به.
  2. براءة الذمة عن المكتب وعن عموم المسلمين بإيصال رسالة الإسلام إلى الوافدين إلى بلادنا للعمل.
  3. حصول غير المسلم على معلومات صحيحة ومفيدة عن ديننا الإسلام.
  4. تعريف غير المسلم أن ديننا دين الوسطية، لا دين الجمود والرجعية، وهو يتيح لأهله الترفيه والترويح عن النفس.
  5. توثيق العلاقات بين المسلمين وغيرهم بهدف التعريف المستمر بالدين الإسلامي وسماحته، وكسر العزلة الاجتماعية.
  6. إتاحة الفرصة للراغبين في اعتناق الإسلام، ممن حال التردد والحياء من الآخرين دون تحقيق أمنياتهم، وإزالة الحواجز بينهم وبين مجتمعهم الإسلامي الجديد.

 

الأثر الديني والوطني والاجتماعي:

  • تحسن صورة الإسلام التي تعمد الإعلام الدولي بتشويه وجهه المشرق.
  • تحقق رغبة ولاة الأمر في تعريف كل وافد إلينا بديننا وحضارتنا ووبلادنا.
  • كسب أشخاص منصفون لديننا وبلادنا من مختلف بلاد العالم.
  • الاستفادة من وجودهم في بلادنا في تعريفهم بحضارتنا.
  • تراجع مستويات العداء الديني من قبل الكثيرين ممن لم يعرف حقيقة الإسلام.
  • زيادة رصيد الأمة بإسلام بعض من غير المسلمين.
  • تحول العديدين من حالة العداء للإسلام إلى دعاة إلى الله عز وجل بعد إسلامهم وتحسن إسلامهم.

 

 

img_0324%d8%b1%d8%ad%d9%85%d8%a9-%d9%84%d9%84%d8%b9%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%8a%d9%86-8768img_0423img_0460